اخر الأخبار :
الصفحة الرئيسية » اخبار
نشر بتـاريخ : 2012-11-30 السـاعة : 06:04 AM
غنام من نيويورك: الحكاية لم تنتهي بل انطلقت من جديد
غنام من نيويورك: الحكاية لم تنتهي بل انطلقت من جديد

 

شددت محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام أن من حق كل فلسطيني أن يفتخر ويرفع رأسه ليصل عنان لسماء بانتصار قوة المنطق والإرادة الفلسطينية على منطق العربدة والترهيب الإحتلالي، مبينة أن حفاوة الإستقبال والتأييد من أصدقائنا و عشاق الحرية في كافة بقاع الأرض يعكس المجهود الدبلوماسي الجبّار الذي جاب فخامة الرئيس ابا مازن العالم في سبيل نيله.

وأضافت غنام التي ترافق الوفد الرئاسي الى نيويورك " لحظة صعود ربّان سفينتنا إلى المنصة في الأمم المتحدة وإلقاء خطابه التاريخي متحديا كافة الضغوط والتهديدات، شعر جميع الحاضرين سواء في أروقة الأمم المتحدة أو عبر الشاشات بالإعتزاز والقدرة على التغيير ووضع العالم عند مسؤولياتهم تجاه قضيتنا، مشيرة أن فخامة الرئيس تمسك بالثوابت ومثّل بخطابه الشهداء والأسرى واللاجئين والقدس وغزة والضفة الغربية، مؤكدا أن شعبنا أقوى من غطرسة الإحتلال وجبروته.

وشكرت المحافظ 138 دولة صوتت لصالح الحق الفلسطيني، مشيرة أن من لم يصوت لصالح فلسطين تحيّز للقتل والدمار مستكثرا على شعبنا حقوقه التي كفلتها كافة المواثيق والمعاهدات الدولية متنكرين لأبسط حقوق الإنسان، إلا أن النتيجة الساحقة والتأييد العظيم الذي حظيت به قضيتنا يؤكد لهؤلاء أنهم يخالفون إرادة تمثلها أكثر من 90 % من القوى والدول والشعوب، مطالبة شعوب هذه الدول بموقف حاسم تجاه ممثليهم الذين يقفون في وجه الكرامة الإنسانية ويعبرون عن غطرسة الإحتلال وهمجيته بأبشع الطرق والوسائل.

وبينت المحافظ أن الحكاية لم تنتهي بل انطلقت من جديد بعزيمة وإرادة أكبر، مشيرة أن الفترة القادمة تتطلب تكامل وطني لمواجهة التهديدات والمخططات التي تحاك لقضيتنا، مشيرة أن معركة انتصار الحق متواصلة لإجبار الإحتلال وأعوانه على الرضوخ لإستحقاقات شعبنا وحقوق أسرانا، مهنئة أبناء شعبنا بهذا الإنتصار ومبرقة بتحيات الشموخ لأسرانا وأسيراتنا في باستيلات القهر الإحتلالية.

يذكر أن محافظة رام الله والبيرة نظمت بكافة كوادرها وموظفيها فعاليات متعددة استبقت خطاب الرئيس وواكبته عبر شاشات عرض ضخمة في مراكز المدن لتتيح لكافة أبناء المحافظة الإحتفال بهذا الإنتصار التاريخي الذي أعاد قضيتنا الوطنية لسلم أولويات العالم وأتاح لقيادتنا وشعبنا طرق جديدة لإثبات الذات. 
 
 
 
أضف تعليقك ..
الإسـم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تبقى لديك ()
جاري ارسال التعليق ..
لقد تم استقبال تعليقك بنجاح! سوف يتم عرضه بعد التأكد من مطابقته لشروط وقوانين المشاركات.
ملاحظة: يحتفظ الموقع بحق حذف التعليقات التي يعتبرها مخالفة للتعليمات الخاصّة بالتعليقات.