اخر الأخبار :
الصفحة الرئيسية » اخبار
نشر بتـاريخ : 2012-11-29 السـاعة : 10:25 AM
سفارتنا لدى فيتنام تحيي اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني
سفارتنا لدى فيتنام تحيي اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

 

 احيت سفارة دولة فلسطين في العاصمة الفيتنامية هانوي، اليوم الخميس، وبالتعاون مع اتحاد منظمات الصداقة الفيتنامية، وجمعية الصداقة الفيتنامية - الفلسطينية لمدينة هانوي، وجامعة هانوي الوطنية، اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، بمجموعة من الفعاليات التضامنية.

وحضر الاحتفال العديد من مسؤولي الدولة والحزب وممثلي المنظمات الجماهيرية الفيتنامية، ورؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والصديقة المعتمدة في هانوي، وعدد كبير من القيادات الطلابية، وأبناء الجالية الفلسطينية، ومندوبي وسائل الاعلام المسموعة والمرئية والمقروءة.

وضمت الفعاليات معرض للصورالفوتوغرافية، حوت العديد من الصور تجسد فلسطين الأرض والأنسان وكذلك تأرخ لعلاقات التعاون والتضامن والصداقة الكفاحية التاريخية التي تربط الشعبين الفلسطيني والفيتنامي.

تلا ذلك مهرجان فني وخطابي، قدم فية الطلبة الفيتناميين والفلسطينين الدارسين في فيتنام عدد من لوحات الرقص والدبكة الشعبية تحاكي الموروث الشعبي لفلسطين وفيتنام. 

وأعقب الحفل الفني حفل خطابي تحدث فية نائب رئيس جامعة هانوي الوطنية والذي تحدث عن أهمية التضامن مع الشعب الفلسطيني ودعمة من أجل استعادة حقوقة الوطنية غير القابلة للتصرف بما في ذلك حقة في العودة الى وطنة وأقامة دولته المستقلة على ترابة الوطني ونوه الى التماهي العميق بين موقف الشعب الفيتنامي والدولة والحزب في مناصرة فلسطين.

أما ممثلة الأمم المتحدة ومنسقة برامجها في فيتنام براتيبا ميهتا، فقامت بتلاوة رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

بدوره سعدي الطميزي، سفير دولة فلسطين في فيتنام، فقد قال بأن احياء التاسع والعشرون من تشرين الثاني لهذا العام له معنى خاص، حيث سيتجسد الدعم الدولي من خلال التصويت ودعم فلسطين لنيل مكانتها كعضو مراقب في المنظمة الدولية مما يفتح الطريق للتعامل بواقعية أكثر مع عملية السلام ويقوي الأرادة الدولية لبذل المزيد من الجهد للتوصل الى تسوية تفضي الى سلام عادل قائم على أسس واضحة تلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وعبر السفير الطميزي عن شكرة والشعب الفلسطيني لمواقف فيتنام الداعمة والمؤيدة لفلسطين وشعبها المكافح. وتلا المهرجان الخطابي عرض فيلم وثائقي من أنتاج فيتنام بعنوان " فلسطين بين جدران الاحتلال".

واختتمت الفعاليات بندوه حوارية شارك فيها السفير سعدي الطميزي والسفير نجوين خاي، الخبير في شؤون القضية الفلسطينية والشرق الأوسط والسيدة فوءه تهيء هاي، رئيسة اتحاد منظمات الصداقة لمدينة هانوي وذلك بحضور طلبة جامعة هانوي الوطنية وتم خلال الندوة مناقشة السبل لتوسيع دائرة الدعم الدولي ونصرة القضية الفلسطية بالأضافة الى أهمية العلاقات التاريخية بين فيتنام وفلسطين لتطوير العلاقات بينهما لما فيه مصلحة السلام والتقدم والتنمية والأزدهار.
 
 
أضف تعليقك ..
الإسـم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تبقى لديك ()
جاري ارسال التعليق ..
لقد تم استقبال تعليقك بنجاح! سوف يتم عرضه بعد التأكد من مطابقته لشروط وقوانين المشاركات.
ملاحظة: يحتفظ الموقع بحق حذف التعليقات التي يعتبرها مخالفة للتعليمات الخاصّة بالتعليقات.