اخر الأخبار :
الصفحة الرئيسية » اخبار
نشر بتـاريخ : 2012-11-29 السـاعة : 06:31 AM
ضغوطات على القيادة لمنع التوجه لمحكمة الجنابات بعد الاعتراف بالدولة
ضغوطات على القيادة لمنع التوجه لمحكمة الجنابات بعد الاعتراف بالدولة

 

 أكد وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني اليوم الخميس أن القيادة الفلسطينية تتعرض لضغوطات مكثفة من اجل عدم التوجه إلى محكمة الجنايات الدولة لمحاكمة قادة الاحتلال في حال الاعتراف بالدولة بصفة عضو مراقب بالأمم المتحدة.

وقال العوض لمراسل هناك ضغوطات مكثفة على القيادة والتي كان آخرها يوم أمس من قبل مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لمحاولة اخذ تعهدات بعدم الذهاب إلى محكمة الجنايات الدولية في حال قبول دولة فلسطينية عضو مراقب بالأمم المتحدة، مشيرا إلى أن الضغوطات مستمرة منذ أسبوعين وتكثفت في الاونة الأخير بعد أن بات مضمونا التصويت لصالح فلسطين.

وأضاف أن إسرائيل وأمريكا تحاول تكبيل من خلال عدم قبول فلسطين بالأمم المتحدة، ومؤكدا في ذات الوقت على إسرار فلسطين لتقديم الطلب دون أي تعهدات من أي دولة.

وأكد العوض أن القيادة ستستخدم كامل صلاحياتها في الوقت المناسب.

وقال: "في حال الاعتراف بدولة فلسطين سوف نصبح بدل من أراض متنازع عليها كما تدعي إسرائيل إلى أراض دولة تحت الاحتلال وهذا سيدفعنا للتوجه للأمم المتحدة لإنفاذ قراراتها وميثاقها على الدولة التي تحتل أراض الغير".

وأضاف: "أن المعركة بالأمم المتحدة مستمرة ولا بد على القيادة أن تقدم لعضوية كل المنظمات المنبثقة عن الأمم المتحدة بما في ذلك محكمة الجنايات الدولية".

وأشار إلى أن الفلسطينيين أمام انجازين الأول يتمثل في صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان وفرض معادلة جديدة على المستوي الداخلي، أما الانجاز الثاني سيكون الليلة بالاعتراف بالدولة الفلسطينية بصفة مراقب.

ودعا العوض إلى عقد لقاء للإطار القيادي بعد التوجه للأمم المتحدة لوضع آليات إنهاء الانقسام.
 
 
أضف تعليقك ..
الإسـم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تبقى لديك ()
جاري ارسال التعليق ..
لقد تم استقبال تعليقك بنجاح! سوف يتم عرضه بعد التأكد من مطابقته لشروط وقوانين المشاركات.
ملاحظة: يحتفظ الموقع بحق حذف التعليقات التي يعتبرها مخالفة للتعليمات الخاصّة بالتعليقات.