اخر الأخبار :
الصفحة الرئيسية » صحة وتغذية
نشر بتـاريخ : 2012-12-18 السـاعة : 01:43 PM
لتتمتعي بعظام قويه
لتتمتعي بعظام قويه

موقع هسا :-

يفكر الإنسان في كل شيء في جسده تقريبا من البشرة إلى الشعر إلى غيرهما من الأعضاء إلا أنه ينسى التفكير في عظامه و لا يتذكرها إلا حين الإصابة بكسر – عافى الله الجميع. لذلك وجبت التوعية بمدى خطورة هذا المكون الأساسي في الجسم البشري و يجب على الكل أن يعلم أنه من الضروري بناء عظام قوية و سليمة قبل سن 35 عاما و يمكن ذلك بفضل الممارسة المنتظمة للنشاط البدني و النظام الغذائي المتوازن إضافة إلى التعرض لأشعة الشمس بقدر كاف

1-الرياضة:
تساهم الرياضة بدرجة كبيرة في الحصول على مستويات جيدة من كثافة العظام و أثبتت الأبحاث أن الأشخاص ال>ين يمارسون نشاطا بدنيا منتظما تقل لديهم الإصابة بكسور في الورك بنسبة 50% مقارنة بالأشخاص غير النشطين. ومن أفضل التمارين المساعدة على الحصول على عظام قوية تلك التي تعتمد على تحمل وزن الجسم و مقاومة الجاذبية مثل القفز على الحبل و الركض و من بين التمارين الأخرى المفيدة تلك التي تعمل على تقوية الجسم مثل رياضة رفع الأثقال وهي رياضة تقوي العضلات و العظام على حد السواء في آن واحد. أما الأشخاص غير الرياضيين فبإمكانهم ممارسة رياضة المشي السريع بمعدل أربع ساعات في الأسبوع وهو المعدل الأدنى للحصول على نتائج مرضية بالنسبة للعظام.

2-التعرض لأشعة الشمس:
دون تعرض كاف لأشعة الشمس لن يتمكن الجسم من الحصول على كمية كافية من الفيتامين د الذي لن يتمكن الجسم من انتاجه دون تعرض الجلد لفترة كافية للأشعة فوق البنفسجية. و في حال نقص الإمداد بهذا الفيتامين تحدث تغيرات هرمونية تدفع بالعظام إلى التخلص من الكالسيوم داخل الأوعية الدموية مما يؤدي إلى ترققها. و يعتبر التعرض المناسب لأشعة الشمس الوسيلة الأفضل للحصول على القدر الكافي من الفيتامين د ذلك أن هذا الفيتامين غير متوفر بكثرة في الأطعمة التي نستهلكها ووجوده يقتصر على بضعة أصناف لا غير مثل السردين المعلب أو سمك السالمون.. و في حالة عدم التعرض للقدر الكافي من أشعة الشمس يُنصح بتناول مكمل غذائي في شكل قرص يوميا يحتوي بين 880 و 1500 وحدة دولية من الفيتامين د إلا أن الأطباء يحذرون بشدة من تناول جرعة زائدة تتجاوز 2000 وحدة دولية لأن ذلك يؤدي إلى التسمم

3- التغذية:
العظام مثلها مثل بقية الأعضاء في الجسم تحتاج إلى تغذية صحية متوازنة حتى تحافظ على صلابتها و سلامتها و يجب أن تتوافر في النظام الغذائي السليم عدة عناصر أهمها المعادن مثل البوتاسيوم و الذي يتوفر بشكل أساسي في الفواكه و الخضار و المغنيزيوم الذي يتوفر في المكسرات و مشتقات الحليب منخفضة الدسم إضافة إلى الفواكه و الخضار و خاصة السبانخ. كما يعتبر النحاس أيضا من المعادن الضرورية لسلامة العظام و يتوفر في العدس المطبوخ و البندق و الفطر.
أما الفيتامينات الضرورية لسلامة العظام فتتمثل في الفيتامين K الذي يعتبر ضروريا لانتاج هرمون الأستوكالسين الذي يعمل على تثبيت الكالسيوم في العظام و هو متوفر في الخضار الورقية مثل السبانخ و في البروكولي. الفيتامين ب12 و هو يقوم على ترميم النسيج العظمي و هو يتوفر بشكل كبير في اللحوم
كما تعتبر بعض الدهون الصحية مساعدا مهما للحصول على عظام سليمة و أبرزها الأحماض الدهنية أوميغا 3 و التي تعمل بشكل كبير في تخفيف أية التهابات قد تصيب خلايا العظام و هي متواجدة بشكل كبير في الأسماك الدهنية مثل التونة و في الجوز و بذور اليقطين و زيت بذور الكتان.

أضف تعليقك ..
الإسـم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تبقى لديك ()
جاري ارسال التعليق ..
لقد تم استقبال تعليقك بنجاح! سوف يتم عرضه بعد التأكد من مطابقته لشروط وقوانين المشاركات.
ملاحظة: يحتفظ الموقع بحق حذف التعليقات التي يعتبرها مخالفة للتعليمات الخاصّة بالتعليقات.