اخر الأخبار :
الصفحة الرئيسية » دين ودنيا
نشر بتـاريخ : 2012-12-18 السـاعة : 12:45 PM
"أبوا إسلام": من يحرق الإنجيل كافر، ولم أفعل ذلك

موقع هسا :- صرح الشيخ محمد محمود عبد الله المعروف بلقب أبوإسلام ان من يحرق الإنجيل “كافر” لأن هذا الكتاب كتاب الله.

جاء هذا التصريح في وقفة احتجاجية أمام دار القضاء العالي قبل ساعات، وتزامناً مع نظر محكمة الاستئناف في قضية ازدراء الأديان، التي وردت فيها أسماء أبو إسلام، رئيس قناة “الأمة” ونجله المدير التنفيذي للقناة ومحمد ياسين جاد المحرر في صحيفة “التحرير”، بصفتهم متهمين بحرق الإنجيل.

وكان قد ظهر أبو إسلام في تسجيل فيديو حيث أعلن فيه أحد مؤيديه انه أقدم على حرق الإنجيل أمام السفارة الأمريكية، أثناء تظاهرة احتجاج على نشر فيلم “براءة الإسلام” المسئ للنبي محمد (صلى الله عليه و سلم)، حيث بدا الرجل وهو يهدد بأنه لن يكتفي بذلك الإنجيل بل سيدنسه، اذا ما استمرت الإساءات للرسول، أو قام أي كان بحرق القرآن.

وشدد أبو إسلام على انه لم يحرق “إنجيل عيسى بل مزق كتاباً إنكليزياً للكاتب (القس) تيري جونز الذي سبق وان مزق القرآن الكريم”، وفقاً لما نقله موقع صحيفة “الوفد” المصرية.

 

أضف تعليقك ..
الإسـم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تبقى لديك ()
جاري ارسال التعليق ..
لقد تم استقبال تعليقك بنجاح! سوف يتم عرضه بعد التأكد من مطابقته لشروط وقوانين المشاركات.
ملاحظة: يحتفظ الموقع بحق حذف التعليقات التي يعتبرها مخالفة للتعليمات الخاصّة بالتعليقات.